خذ استراحة لبعض الوقت

خذ استراحة لبعض الوقت

يشكل الإدمان على التكنولوجيا آفة العالم الحديث، فقد استولت علينا التكنولوجيا تماما. لا يمكننا تخيل مرور يوم، بل ساعة بدون هواتفنا الذكية، إننا نشعر طول الوقت بضرورة الانتباه للهاتف وما قد يأتي به من أخبار. وفقًا للأطباء، فإن هذا ناتج عن عادة “استهلاك لا عقلاني للمعلومات”. يؤدي هذا الإدمان إلى الإنقطاع عن البيئة التي نعيش فيها والإنعزال عن الواقع إلى درجة التوقف عن إدراك ما يحدث من حولنا. فيما يلي بعض الحلول للتغلب على هذا النوع من الإدمان!

تخلّص من هوس مواقع التواصل الإجتماعية

متى كانت آخر مرة قضيت فبها يومًا كاملاً، من الصباح إلى المساء، دون الدخول إلى مواقع التواصل الإجتماعي؟ خذ استراحة قصيرة منها ولو ليوم واحد. لا تنظر إلى صفحاتك على الأنترنت، ولا تشاهد التلفاز وإنسى هاتفك. إذا كنت تتفاعل باستمرار مع التكنولوجيا، فلا يوجد ببرنامجك اليومي وقت للتفكير فيما حدث في حياتك. أعد برمجة حياتك، وخذاستراحة من حين لآخر للتمتع بالحياة في الواقع.

لا تهتم بكل الإخطارات

يفتح كل واحد منا حوالي 47ـ68 مرة هاتفه في اليوم. السبب وراء ذلك هو الإخطارات المستمرة التي نتوصل بها. غير أن معظم هذه الرسائل غير مهمة ولا نأخذها في الاعتبار بعد قراءتها. لذلك ننصح برفض الإشعارات غير الضرورية. من جهة أخرى، يمكن تخصيص وقت بسيط لقراءة الأخبار على موقعك المفضل بدلاً من التحقق من كل موقع أخبار لمدة طويلة.

إقرأ كتابا

القراءة تقلل من الآثار السلبية لعادة “الاستهلاك اللا عقلاني للمعلومات”. القراءة لمدّة 10 دقائق كل يوم تساعدك على تجديد عقلك. كما أن قراءة الكتب تحميك من التعرض للتلوث المعلوماتي، حيث لا تظهر إشهارات على صفحات الكتب.

حافظ على رطوبة جسمك

شرب حوالي 2.5 لتر من الماء يوميًا يساعد على زيادة التركيز والانتباه. كما تساعد بعض أنواع الشاي أيضا على ذلك. حسب نتائج إحدى الدراسات، لوحظ أن الذين يشربون الشاي كانوا أكثر دقة في إنجاز مهامهم بفضل الثيانين الحمض الأميني الموجود في الشاي.